تخطى إلى المحتوى
الرئيسية » افضل 4 طرق تمكنك من العمل مع الدراسة بشكل كامل (الجزء الثالث)

افضل 4 طرق تمكنك من العمل مع الدراسة بشكل كامل (الجزء الثالث)

مرحباً مرة أخرى،😍 أنت هنا لاستكمال مقال افضل طرق تمكنك من العمل مع الدراسة بشكل كامل تابع معي هنا الجزء الثاني.

تستطيع التعرف على الجزء الأول من هنا.

تستطيع التعرف على الجزء الثاني من هنا.

 كما قلت من قبل قد يعتقد بعض الأفراد أن إمكانية العمل مع الدراسة أمر صعب، سوف أحاول أرشادك في هذا المقال لتتمكن من التوفيق بين الدروس والواجبات المنزلية والعمل الحياة الإجتماعية وغيرها.

المهام المتعددة أثناء الأنشطة

أعتقد أن محاولة القيام بمهام متعددة أثناء الدراسة فكرة سيئة. من الصعب إن لم يكن من المستحيل التركيز على شيئين في وقت واحد.  

ومع ذلك توجد العديد من الأنشطة “غير الذهنية” التي تقوم بها على مدار اليوم مثل الطهي أو ممارسة التمارين الرياضية.

لذلك استخدم هذه الأنشطة للحصول على وقت إضافي للدراسة، على سبيل المثال:

  • احتفظ بمجموعة من البطاقات التعليمية بالقرب منك.
  • استمع إلى محاضرات صوتية أثناء التواجد في صالة الألعاب الرياضية.
  • احفظ أي درس لديك أثناء طهي العشاء.

العمل مع الدراسة

تخلى عن شيء مُلهي

 لتتمكن من النجاح في العمل و الدراسة بدوام كامل يتعين عليك تقديم بعض التضحيات. 

كل يوم فكر في تقديم تضحية واحدة ستساعدك على تحقيق هدفك. أو  اختر التخلي عن شيء سيؤثر عليك وليس على الآخرين.

 على سبيل المثال بدلاً من مشاهدة التلفزيون لمدة ساعة استخدم هذا الوقت للمذاكرة.  

فقط لا تتخلى عن أشياء مثل قضاء الوقت مع العائلة أو ممارسة التمارين الرياضية لأن تلك الأشياء ضرورية لتحقيق توازن صحي بين العمل والحياة.  بدلا من ذلك التخلي عن الأشياء التي تؤثر عليك فقط.

 التخطيط ليوم دراسة استراتيجي

 لتتمكن من تجنب التعرض للضغط المفرط قبل الاختبارات الكبيرة، خطط ليوم دراسة استراتيجي. 

إذا كان ذلك ممكنًا قم بأخذ يومًا إجازة من العمل لمراجعة جميع المواد التي سيتم تغطيتها في الاختبار.

أما إذا كنت لا تستطيع أخذ يوم إجازة من العمل، فاستخدم يوم السبت للدراسة.

سوف يؤدي أخذ يوم دراسة إستراتيجية واحد على الأقل قبل الاختبار إلى خفض مستويات التوتر لديك بشكل كبير بالإضافة إلى إعدادك للنجاح.

العمل مع الدراسة

الاستفادة من طرق الإنتاجية المثبتة

أريدك أن تتأكد من أن مفتاح النجاح أثناء العمل والدراسة بدوام كامل هو الإنتاجية.

كما يجب أن تتعلم فن الانتاج في الوقت المتاح لك. لتتمكن من تحقيق هذا الموضوع ضع في اعتبارك دراسة بعض أساليب الإنتاجية المثبتة.

ولا تقلق لست مضطرًا لقراءة كتاب للتعرف على طرق الإنتاجية الصعبة، هناك الكثير من مقاطع الفيديو والمقالات المجانية التي يمكن أن توجهك.

إطلاع مديرك على خطتك في الدراسة والعمل التي سبق أن وضعتها

من المهم أن يكون مديرك على اطلاع دائم بجدول دراستك. 

قد يكون معظم المديرين داعمين لجهودك طالما تبقيهم على اطلاع دائم بزياراتك مجيئك.

ومن المهم أن يكون رئيسك على علم بالآتي:

  •  إذا كنت بحاجة إلى أوقات راحة معينة للدراسة.
  •  إذا كنت ستأتي مبكرًا أو متأخرًا لـ تعويض الإجازة.
  •  إذا كان هناك أي اضطرابات محتملة في جدول عملك.

الدورات التدريبية عبر الإنترنت

 يمكن أن تكون الدورات التدريبية عبر الإنترنت مثالية لمن يحاول العمل والدراسة بدوام كامل. 

فبالتأكيد لست مضطرًا للسفر إلى الحرم الجامعي.

ويمكنك عادةً مشاهدة المحاضرات على راحتك طالما أنك تكمل جميع المهام في الوقت المحدد.

هنا توفر الدورات التدريبية عبر الإنترنت المرونة التي لا توفرها العديد من الجامعات التقليدية ويمكن أن تسهل كثيرًا من الموازنة بين العمل والدراسة.

في النهاية مما لا شك فيه أن العمل مع الدراسة بدوام كامل يمثل تحديًا.

ولكن يمكن القيام بذلك يتطلب استخدام استراتيجية محددة لوقتك وتفانيك وتضحياتك، ولكن إذا كنت على استعداد لبذل الجهد ، فيمكنك النجاح.

إذا كنت تبحث عن عمل إضغط هنا وتواصل معنا.

وتستطيع الحصول على دورات تدريبية في كافة المجالات أونلاين من هنا.

Join the Conversation!

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.